“المركزى” يطالب البنوك بإضافة خدمات بماكينات الصراف الآلى للمكفوفين Reviewed by Momizat on . خاص بنوك وتمويل   خاطب البنك المركزى البنوك لتدشين خدمات مصرفية جديدة ماكينات الصراف الآلى تناسب المكفوفين. وقال مسئول مصرفى، إن الجمعية المصرية لذوى الإعا خاص بنوك وتمويل   خاطب البنك المركزى البنوك لتدشين خدمات مصرفية جديدة ماكينات الصراف الآلى تناسب المكفوفين. وقال مسئول مصرفى، إن الجمعية المصرية لذوى الإعا Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » البنك المركزى » “المركزى” يطالب البنوك بإضافة خدمات بماكينات الصراف الآلى للمكفوفين

“المركزى” يطالب البنوك بإضافة خدمات بماكينات الصراف الآلى للمكفوفين

“المركزى” يطالب البنوك بإضافة خدمات بماكينات الصراف الآلى للمكفوفين

خاص بنوك وتمويل

 

خاطب البنك المركزى البنوك لتدشين خدمات مصرفية جديدة ماكينات الصراف الآلى تناسب المكفوفين.
وقال مسئول مصرفى، إن الجمعية المصرية لذوى الإعاقات البصرية خاطبت خلال الأسبوعين الماضيين البنك المركزى بضرورة إطلاق خدمات للمكفوفين على ماكينات الصراف الآلى لتيسير عمليات السحب والإيداع والقيام بكافة جوانب المنظومة التكنولوجية المصرفية.
وأوضح المسئول أن الخدمات الجديدة تتضمن تركيب سماعة أذن للحفاظ على الخصوصية، إضافة إلى سماعات خارجية، وعدم وجود خيارات متعددة مثل الصراف العادى لتسهيل الاستخدام.
أضاف أنه سيكون هناك مفاضلة بين تدشين ماكينات متخصصة لذوى الاعاقات وبين إدراج هذه الخدمات فى الماكينات العادية التى يستخدمها الجمهور.
لفت المسئول إلى البنوك المصرية لديها قصور فى التعامل مع ذوى الإعاقات على خلاف ما تقوم به البنوك العالمية فى تقديم خدمات منفردة لهم والاستفادة منهم.
أشار إلى وجود تعاون مع شركات التكنولوجيا لتدشين هذه الخدمات وتزويد ماكينات الصراف الآلى بها.
وتتميز ماكينات الصراف الآلى الجديدة الجارى تدشينها بتقنية تحويل النصوص المكتوبة إلى صوت مسموع، ولكل ضغطة زر نغمة صوتية خاصة به ناطقة برقم الزر، وهناك نقطة بارزة على رقم «خمسة» لمساعدة المكفوف على ضبط يده على لوحة الأزرار وفقاً للمسئول.
وتحرص البنوك على وضع هذه الماكينات على ارتفاع يناسب مستخدمى الكراسى المتحركة، وبعض ماكينات الصرف الآلى مزودة بلوحة أزرار مطبوعة بطريقة برايل لكى تسهل على المكفوفين استخدام أزرار الأرقام بسهولة دون الحاجة إلى الاستماع للأوامر الصوتية، خاصة أن هناك بعض المعاقين الذين يجمعون بين فقد السمع وفقد البصر.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة بنوك و تمويل

الصعود لأعلى