بنوك وتمويل : 3 مليارات دولار حصة “الأهلى” و”مصر” من قروض التجارة الخارجية منذ التعويم Reviewed by Momizat on . خاص بنوك وتمويل بلغت حصة بنكى الأهلى ومصر من قروض التجارة الخارجية 3 مليارات دولار من إجمالى الاعتمادات التى منحتها البنوك منذ التعويم فى الثالث من نوفمبر الماض خاص بنوك وتمويل بلغت حصة بنكى الأهلى ومصر من قروض التجارة الخارجية 3 مليارات دولار من إجمالى الاعتمادات التى منحتها البنوك منذ التعويم فى الثالث من نوفمبر الماض Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » مسئولية أجتماعية » بنوك وتمويل : 3 مليارات دولار حصة “الأهلى” و”مصر” من قروض التجارة الخارجية منذ التعويم

بنوك وتمويل : 3 مليارات دولار حصة “الأهلى” و”مصر” من قروض التجارة الخارجية منذ التعويم

بنوك وتمويل : 3 مليارات دولار حصة “الأهلى” و”مصر” من قروض التجارة الخارجية منذ التعويم

خاص بنوك وتمويل
بلغت حصة بنكى الأهلى ومصر من قروض التجارة الخارجية 3 مليارات دولار من إجمالى الاعتمادات التى منحتها البنوك منذ التعويم فى الثالث من نوفمبر الماضى.
قال يحيى أبوالفتوح نائب رئيس البنك الأهلى لـ«بنوك وتمويل»، إن البنك الأهلى فتح اعتمادات مستندية بنحو 1.5 مليار دولار منذ تعويم الجنيه وحتى 14 ديسمبر الماضي.
وأضاف أن حصيلة الشهادات مرتفعة العائد لدى البنك الأهلى بلغت نحو 150 مليار جنيه بنهاية الأسبوع الماضى، لافتاً إلى أن البنك لم يحسم قرار وقف الشهادات أو خفض عائدها حتى الآن.
وأرجع أبو الفتوح، ارتفاع أسعار الدولار خلال الأيام الماضية إلى مستويات قاربت 20 جنيهاً إلى ضغوط الشركات لتحويل الأرباح للخارج، فضلاً عن تغطية البنوك للاعتمادات المستندية المؤقتة، لافتاً إلى أن البنك الأهلى ليس لديه اعتمادات مؤقتة معلقة.
من جانبه قال عاكف المغربى نائب رئيس بنك مصر، إن بنك مصر منح تمويلات للتجارة الخارجية بقيمة 1.5 مليار دولار منذ التعويم حتى الأسبوع الماضى.
وأضاف لـ«بنوك وتمويل»، أن شهادات الادخار التى تمنح عائد 16% و20% التى أصدرها البنك عقب تحرير سعر صرف الجنيه جذبت 73 مليار جنيه بنهاية الخميس الماضى.
وأعلن البنك المركزى الأسبوع الماضى عن أرصدة عمليات التجارة الخارجية التى تم تنفيذها بعد تحرير سعر الصرف خلال الفترة من 3 نوفمبر حتى 14 ديسمبر، والتى بلغت 7.9 مليار دولار منها 4.6 مليار دولار موارد تم استخدامها فى سداد اعتمادات مستندية ومستندات تحصيل، وتم فتح اعتمادات مستندية بمقدار 3.3 مليار دولار.
وإرتفعت احتياطيات النقد الأجنبى لدى البنك المركزى خلال نوفمبر الماضى لتسجل 23.058 مليار دولار، وذلك بعد تحرير المركزى لأسعار صرف الجنيه، وتنفيذ برنامج الإصلاح الذى تم الاتفاق عليه مع صندوق النقد الدولى فضلاً عن توجه الدولة إلى ترشيد استيراد السلع الغير أساسية من الخارج وزيادة الرسوم الجمركية عليه.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة بنوك و تمويل

error: Content is protected !!
الصعود لأعلى