موقع و مجلة بنوك و تمويل: المنتدى الدولي للأمن السيبراني يجمع قادة العالم حضورياً في فبراير 2022 Reviewed by Momizat on .   خاص تحت رعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله-؛ سيعقد المنتدى الدولي للأمن السيبراني (GCF) 2022، يومي   خاص تحت رعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله-؛ سيعقد المنتدى الدولي للأمن السيبراني (GCF) 2022، يومي Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » أقتصاد خليجي » موقع و مجلة بنوك و تمويل: المنتدى الدولي للأمن السيبراني يجمع قادة العالم حضورياً في فبراير 2022

موقع و مجلة بنوك و تمويل: صندوق النقد العربي ينظم دورة (عن بعد) حول ” حوكمة الشركات والمؤسسات المالية “

موقع و مجلة بنوك و تمويل: صندوق النقد العربي ينظم دورة (عن بعد) حول ” حوكمة الشركات والمؤسسات المالية “

 

خاص

افتتحت اليوم الدورة التدريبية حول "حوكمة الشركات والمؤسسات المالية" التي ينظمها معهد التدريب وبناء القدرات بصندوق النقد العربي، خلال الفترة

26 – 30 سبتمبر 2021، من خلال أسلوب التدريب عن بعد الذي انتهجه الصندوق استمراراً لنشاطه التدريبي.

صار موضوع حوكمة الشركات واحدا من أبرز اهتمامات المؤسسات والمنظمات الإقليمية والدولية، كما تعاظم الاهتمام بهذا الموضوع بالاقتصادات المتقدمة والناشئة على حد سواء، ذلك أن التجارب التاريخية (بشكل خاص الأزمات المالية) أثبتت أن غياب الحوكمة في الشركات والمؤسسات المالية وما يتبعه من افتقار نماذج الأعمال للرقابة والشفافية يمكن أن يؤدي إلى أزمات ليس على مستوى المؤسسة فقط، بل على مستوى الاقتصاد ككل، ولعل أبرز مثال على ذلك الأزمة المالية العالمية أواخر عام (2007) التي أبرزت وجود الكثير من القصور في مجال الحوكمة المؤسسية، ودفع بالهيئات الرقابية والإشرافية الدولية إلى المسارعة بإصدار معايير ومبادئ أساسية متعلقة بالحوكمة وإدارة المخاطر والرقابة المؤسسية (على سبيل المثال مبادئ منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية لحوكمة الشركات والمبادئ الأساسية للرقابة المصرفية التي أصدرتها بازل عام 2012).

لا يقتصر تطبيق الحوكمة على مؤسسات القطاع الخاص، بل يشمل كل القطاعات بما في ذلك قطاع الشركات العائلية والذي يحتل نسبة معتبرة من قطاع الأعمال في دولنا العربية، كما يشمل تطبيق الحوكمة شركات القطاع العام المملوكة للدولة والتي تحتل بدورها مكانة بارزة في الكثير من الدول العربية، إضافة للقطاع المالي الذي يعتبر من القطاعات الهامة والحساسة نظراً للتأثير الممتد إلى كل القطاعات الأخرى. لذا يهدف صندوق النقد العربي إلى الإسهام في بناء قدرات دولنا العربية، والمساعدة في الجهود التي تبذلها الدول العربية في مجال حوكمة الشركات والمؤسسات المالية.

جميع الحقوق محفوظة لمجلة بنوك و تمويل جميع المقالات المنشورة لا تعبر سوى عن أراء أصحابها دون أدني مسئولية على إدارة موقع ومجلة بنوك و تمويل

الصعود لأعلى